توقيع مذكرة تفاهم بين المالية والخزانة الأمريكية لتصفية متأخرات السودان للبنك الدولي وتمكين السودان من الحصول على ما يفوق المليار دولار سنوياً الأستاذة فاطمة مدير عام ديوان الحسابات المكلف تكريم ديوان الحسابات القومي لأسرة الشهيد قصي بإحتفال ذكرى ثورة ديسمبر والإستقلال جناح وزارة المالية والتخطيط الإقتصادي / ديوان الحسابات القومي في معرض تكنولوجيا المعلومات والإتصالات 2019 زيارة أ :فاطمة محمد عثمان المدير العام لجناح وزارة المالية/ديوان الحسابات في معرض سيتكس تدشين الصندوق الخيري الخاص لأمناء المخازن بوكالة الري مدني نالت الأستاذة أمل قشي لقب العامل المتميز لديوان الحسابات القومي للعام 2018
توقيع مذكرة تفاهم بين المالية والخزانة الأمريكية لتصفية متأخرات السودان للبنك الدولي وتمكين السودان من الحصول على ما يفوق المليار دولار سنوياً
الأستاذة فاطمة مدير عام ديوان الحسابات المكلف
تكريم ديوان الحسابات القومي لأسرة الشهيد قصي بإحتفال ذكرى ثورة ديسمبر والإستقلال
جناح وزارة المالية والتخطيط الإقتصادي / ديوان الحسابات القومي في معرض تكنولوجيا المعلومات والإتصالات 2019
زيارة أ :فاطمة محمد عثمان المدير العام لجناح وزارة المالية/ديوان الحسابات في معرض سيتكس
تدشين الصندوق الخيري الخاص لأمناء المخازن بوكالة الري مدني
نالت الأستاذة أمل قشي لقب العامل المتميز لديوان الحسابات القومي للعام 2018

وزارة المالية السودانية والخزانة الأمريكية توقعان مذكرة تفاهم لتصفية متأخرات السودان للبنك الدولي وتمكين السودان من الحصول على ما يفوق المليار دولار سنوياً

جمهورية السودان
وزارة المالية والتخطيط الاقتصادي

بيان صحفي

الأربعاء، 6 يناير 2021

وزارة المالية السودانية والخزانة الأمريكية توقعان مذكرة تفاهم لتصفية متأخرات السودان للبنك الدولي وتمكين السودان من الحصول على ما يفوق المليار دولار سنوياً

وقعت وزارة المالية والتخطيط الاقتصادي مذكرة تفاهم مع وزارة الخزانة الأمريكية لتوفير تسهيلات تمويلية لسداد متأخرات السودان للبنك الدولي والتي ستمكن السودان من الحصول على ما يزيد عن مليار دولار سنويًا من البنك الدولي لأول مرة منذ 27 عامًا، جاء ذلك ظهر اليوم خلال مراسم التوقيع بين الدكتورة هبة محمد علي أحمد وزيرة المالية والتخطيط الاقتصادي المكلفة وستيفن منوشن وزير الخزانة الأمريكي بالخرطوم.

وتعتبر استعادة الحصول على تمويل المؤسسات المالية الدولية انجازاً للحكومة الانتقالية وخطوة مهمة في طريق البلاد نحو اعفاء الديون والاستفادة من منح المؤسسة الدولية للتنمية لتمويل مشاريع البنى التحتية الكبرى وغيرها من المشاريع التنموية في جميع أنحاء السودان.

وسيوفر التمويل الدولي دعم محوري لتحقيق الاستقرار الاقتصادي بالتزامن مع الإصلاحات التي تنفذها الحكومة الانتقالية، والتي تسعى لمعالجة التشوهات الهيكلية في الاقتصاد وتعزيز النمو وتشجيع الاستثمار وبناء اقتصاد مزدهر لجميع السودانيين، خاصةً الشباب والنساء والمجتمعات المتضررة من الحروب والتهميش.

وتأتي هذه الخطوة من قبل وزارة الخزانة الأمريكية بعد قرار واشنطن برفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب في 14 ديسمبر 2020 وإعادة الحصانة السيادية للسودان في 22 ديسمبر 2020، تأكيداً على التزام الولايات المتحدة بدعم الاستقرار الاقتصادي في السودان ونجاح الفترة الانتقالية لتحقيق السلام العادل التحول الديموقراطي

Read 21 times